Ajman Municipality & Planning Department

دائرة البلدية بعجمان تلقي الضوء على أهمية هوية الانسان والمحافظة على روح المكان في منتدى رواق 2

في الحدث الأهم من نوعه اكسبو دبي 2020 

 

نظمت دائرة البلدية والتخطيط بعجمان منتدى “رواق 2” ، بحضور سعادة  عبدالرحمن محمد النعيمي مدير عام الدائرة وسعادة المهندسة جميلة الفندي مدير عام برنامج الشيخ زايد للإسكان، وبمشاركة نخبة من المعماريين والمطورين وأصحاب الخبرة في مجال التصميم المعاصر، حيث حمل المنتدى بدورته الثانية عنوان “روح المكان وهوية الانسان”.

وشهد المنتدى إقامة 3 جلسات تفاعلية استضافت المعماري أحمد بوخش والمهندسة المعمارية سمية الدباغ والمعماري إسلام المشتولي والمعماري والمصمم الحضري معاذ أبوزيد، والذين أثروا المنتدى بخبراتهم المتعددة وأفكارهم النيرة في مجال المحافظة على الأصل القائم مع التطوير عليه واحداث التحسين المنشود.

 

منارة للالتقاء والارتقاء 

وأكد سعادة عبدالرحمن النعيمي في مستهل المنتدى أن الدائرة ارتأت تنظيم المنتدى الحيوي في الحدث الأهم من نوعه في الدولة والمنطقة بشكل عام اكسبو دبي 2020 والذي يعد منارة للارتقاء والتقاء العقول بما يندمج بشكل تام مع أهداف رواق والساعي لجمع أصحاب الأفكار المشرقة تحت سقف واحد للتفكير بالأفضل وإيجاد الحلول الفعالة والتي ترتقي بالمدن وتنشر التصاميم الفردية وتدمج بين التراث الأصيل متطلبات العصر الحديث بأسلوب احترافي مميز.

وتابع سعادته لقد استطاع رواق في دورته الأولى تحقيق الأهداف المنشودة وخرج بمجموعة من التوصيات والتي تحولت لمشاريع واقعية، مبيناً أننا نتطلع في الدورة الحالية لتحقيق المزيد من النجاحات وربط الثقافة والتراث بالعمارة والتصميم الحضري .

 

نشر الجمال في كل مكان 

من جانبه أكد الدكتور المهندس محمد أحمد بن عمير المهيري المدير التنفيذي لقطاع تطوير البنية التحتية بالدائرة، أن منتدى رواق يعد منصة حيوية لجمع المبدعين تحت مظلة واحدة لابراز المشاريع المميزة والتي تعكس الصورة المشرقة للحضارة والتصميم الإبداعي، معرباً عن تطلعات الدائرة لرؤية الجمال والفن واقعاً مشرقاً ومعالم جمالية تنتشر في كل مكان.

وثمن د.م بن عمير جهود إدارة المباني بالدائرة والتي أطلقت فكرة رواق وحولتها لمشروع مطبق مستندة لكفاءات بشرية طموحة أخذت على عاتقه مهمة تعميم التجارب المميزة في العمارة العربية والعالمية وسعت لاستضافة الخبراء والمختصين للاستفادة من الخبرات وتعميم الأفكار النوعية.

 

جلسات تفاعلية 

واستهل المنتدى بجلسة استضافت المهندس المعماري أحمد بوخش والذي يعد مهندساً معمارياً ومبدعاً اماراتياً شغوفاً بعرض التراث الأصيل من خلال الفنون المعمارية المميزة، والذي أكد على أهمية الأفكار القوية وقدرتها على تغيير المجتمع ومنح المبدعين من كل أنحاء العالم فرصة عرض أعمالهم المتنوعة.

واستعرض بو خش فكرة المحافظة على التاريخ العريق والأصالة وروح الهوية، متطرقاً للحديث عن جناح اكسبو لايف والذي اعتمد في تصميمه على خيمة بدوية تتضمن التراث والعادات والتقاليد الأصيلة ومعالم ديننا الاسلامي.

وتخلل المنتدى عقد الجلسة الثانية والتي استضافت المعمارية سمية الدباغ والتي تحدثت عن مشاريع متعددة في الهندسة المعمارية والتصميم الداخلي وإدارة المشاريع تمتد لأكثر من 25 عاماً، مؤكدة على أهمية المزج الفريد بين الثقافات والتصاميم لإيجاد تصميم نوعي.

ونوهت الدباغ لدور التغيير الإيجابي وتبني الوعي حول قيم التصميم الجيد ، مبينة أهمية المحافظة على الموروثات  والحفاظ على الموارد الطبيعة من صخور ورمال وأشجار والتي تعطي طابعاً مشرقاً في التصميم.

واختتم المنتدى جلساته باستضافة المهندسان إسلام المشتولي ومعاذ أبو زيد، حيث أكد أبو زيد على أهمية التصميمات ذات الطابع المعاصر ودورها في تعزيز التفاعل مع البيئة في سياق جمالي وعملي يواكب التحديات المستقبلية، فيما استعرض المشتولي الفلسفة الانسانية ودورها في الارتقاء بحياة المجتمعات كما ويؤمن بأن ممارسة العمارة تتطلب فهماً واسعاً وشاملاً لجميع المتغيرات التي تمر بها المجتمعات وربط التاريخ بالواقع المعاصر.

وكرم سعادة مدير عام الدائرة، المتحدثين والرعاة، مؤكداً على أهمية تثمين دور العقول النيرة الجهود المبذولة لصنع حاضر مشرق ورسم خطوط عريضة لمستقبل أفضل.

 

Share

اشترك في نشرتنا الإخبارية

مؤشر السعادة

Ajman Weather

Prayer Times