الأخبار

بحضور معالي وزيرة الدولة لشؤون الشباب ومدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب

 

 

عجمان، الإمارات العربية المتحدة، الثلاثاء 21 يناير2020

استقبل سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان عضو مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي اليوم في مقر بلدية عجمان، معالي شما بنت سهيل المزروعي وزيرة الدولة لشؤون الشباب ونائب رئيس مركز الشباب العربي، وسعادة سعيد النظري مدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب والرئيس التنفيذي للاستراتيجية في مركز الشباب العربي. 

 

واطلع سموه على خطتي عمل المؤسسة الاتحادية للشباب ومركز الشباب العربي للعام 2020، والقائمة بشكل رئيسي على مأسسة العمل الشباب على المستوى الاتحادي في الدولة، والاستثمار في طاقات الشباب، وبناء الشخصية وتنمية القدرات، وتوفير البيئة المواتية والإشراك والتمكين في كافة القطاعات بما يؤسس لأن تصبح دولة الإمارات العربية المتحدة مرجعاً عالمياً في رفع الكفاءة في مختلف قطاعات العمل الشبابي من خلال مبادرات المؤسستين، كما تستعين خطة العمل بدراسات وعلوم وفنون إدارة الموارد؛ وتستلهم إرث وتجربة دولة الإمارات في بناء الإنسان والاستثمار في طاقته. وناقش سموه ركائز الخطتين وتعرف على أبرز النقاط المتعلقة بتطوير العمل الشبابي خلال المرحلة المقبلة.

 

كما اطلع سموه على سير تطور مراكز الشباب في الدولة والتي باتت تعمل كحاضنات للإبداع الشبابي، وتعرف على البرامج الشبابية المختلفة بما فيها مشاريع المؤسسة الاتحادية للشباب على المستوى الوطني لدعم مشاريع مركز الشباب العربي لدعم الرواد الشباب العرب، وعلى الاستعدادات الخاصة بفعاليات الدورة الأولى للاجتماع العربي للقيادات الشابة الذي ينظمه مركز الشباب العربي في الربع الأول من العام الجاري. 

 

وفي هذا الإطار، قال سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي  أن المؤسسة الاتحادية للشباب وبدعم من قيادتنا الرشيدة قد تمكنت خلال عام على انطلاقتها من تحقيق إنجازات مهمة بفضل استثمارها بأغلى موارد الوطن أي الشباب، حيث تمكنت من استقطاب طاقات مؤثرة لخدمة كافة أبناء الوطن.

 

 وأكد على أهمية الدور الذي يلعبه مركز الشباب العربي في استقطاب المواهب العربية وتمكينها لخدمة مجتمعاتها والإسهام في نهضة المنطقة العربية ككل. وتمنى سموه لجميع الشباب العربي التوفيق والنجاح داعياً إلى بذل المزيد من العمل والجهد للمشاركة في تعزيز مسيرة التنمية المستدامة من أجل رفعة الـأوطان.

 

وتواصل دولة الإمارات العربية جهودها لتنمية قطاع الشباب في الدولة، منذ استحداث منصب وزيرة الدولة لشؤون الشباب عام 2016 وحتى اليوم، بما في ذلك من محطات رئيسية شملت تصميم وتنفيذ عشرات المبادرات المعنية بالشباب، وإنشاء المراكز الشبابية، وترسيخ موقع دولة الإمارات مرجعية عالمية في العمل الشبابي الشامل على مستوى التعليم والتدريب والتمكين والتنمية البشرية وإعداد القيادات الشابة الواعدة والمؤهلة والقادرة على تحمّل المسؤولية وتولي زمام المبادرة. 

 

وتجدر الإشارة إلى أن مركز الشباب العربي قد تم تأسيسه بتوجيه من سمو الشيخ منصور بن زائد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مركز الشباب العربي في العام 2017 خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات، كثمرة لنتائج استراتيجية الشباب العربي التي قدمت رؤيتها لتمكين الشباب العربي وتعزيز ريادته في المجالات المختلفة. ويعمل المركز على مبادرات يقودها الشباب العربي، ليخلق فضاءات أوسع تتيح لهم الإسهام في الجهود والمساعي الوطنية للتنمية المستدامة، بالإضافة إلى نشر تقارير ودراسات سنوية حولهم. كما يختص المركز بتنظيم المشاريع والملتقيات والفعاليات التي تسلط الضوء على مواضيع تهم الشباب العربي حول العالم.

 


تعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *